الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 13 تشرين الأول (أكتوبر) 2020

الجنيه السوداني يوالي رحلة تهاويه امام سلة العملات والدولار يسجل 265جنيها

الخرطوم 13 أكتوبر 2020 - واصل الجنيه السوداني هبوطه الحاد أمام سلة العملات الأجنبية وسط شح المعروض وزيادة الطلب فى وقت احجم فيه التجار عن عمليات البيع مع مخاوف من مزيد من الارتفاع خلال الأيام المقبله.

JPEG - 30.4 كيلوبايت
رزم من العملة السودانية (أب)

وطبقا لمتعاملين تحدثوا لـ "سودان تربيون" فإن سعر البيع للدولار سجل فى تداولات الثلاثاء 265 جنيها مقارنة بـ 255 جنيها الاثنين،فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 69جنيها والدرهم الإماراتي 70 جنيها بينما بلغ سعر البيع لليورو 290جنيها.

وارجع المتعاملون ارتفاع أسعار العملات الأجنبية بالسوق الموازي إلى إتساع حجم المضاربات إلى جانب التوقعات بلجوء الحكومة للسوق الموازي لتغطية عمليات إستيراد الوقود.

وقال أحد التجار لـ "سودان تربيون" إن أسواق العملات "تشهد مضاربات كبيرة هذه الأيام ما انعكست على تدني قيمة الجنيه".

وفى بدايات الشهر الحالى حقق الجنيه مكاسب طفيفة فى أعقاب اتفاقية السلام الموقعة بين الحكومة السودانية و عدد من حركات الكفاح المسلح بعاصمة جنوب السودان .

وأوضح أن عدد كبير من التجار اشتروا كميات كبيرة من العملات الأجنبية إبان ارتفاع الأسعار حين وصل سعر الدولار الواحد إلى 270جنيها قبل أسابيع.

وأضاف" هؤلاء التجار لن يبيعوا مدخراتهم الابعد رفع أسعار العملات الأجنبية عبر المضاربات".

وطبقا لمتعاملين فى أسواق الذهب تحدثوا لـ" سودان تربيون" فإن ارتفاع العملات تسبب فى زيادة أسعار الذهب بنحو غير مسبوق اذ بلغ سعر الجرام الخام خلال تداولات الثلاثاء 14الف جنيه مقارنة بـ 12.5 جنيها خلال الأيام الماضية.

والاسبوع الماضي قال نائب رئيس مجلس السيادة رئيس لجنة الطوارئ الاقتصادية محمد حمدان دقلو حميدتي أن تدبير مبلغ التعويضات لأسر الضحايا الأميركيين البالغ 335 مليون دولار أسهم فى زيادة أسعار الدولار فى الأسواق الموازية خلال الفترة الماضية .