الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 27 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

اللواء برمة ناصر يقود حزب الأمة خلفاً للمهدي وعبد المحمود اماماً للأنصار

الخرطوم 27 نوفمبر 2020- عهد حزب الأمة القومي الى اللواء فضل الله برمة ناصر مهمة قيادة الحزب خلفا لزعيمه الراحل الصادق المهدي ، كما سيتولى عبد الحمود أبو أمامه الأنصار لحين التئام المؤتمر العام الذي سينتخب القيادة الجديدة.

JPEG - 26.8 كيلوبايت
فضل الله برمة ناصر يتسلم قيادة حزب الأمة خلفا للمهدي

ويشار الى أن للمهدي 5 نواب واثنين من المساعدين، حيث شغل برمة ناصر منصب النائب الأول لرئيس الحزب ليكون بذلك صاحب الحق في خلافة المهدي وفقاً للنظم المؤسسية.

وأفات وكالة السودان للأنباء الجمعة أن ناصر تسلم مهام رئاسة الحزب لحين قيام المؤتمر العام للحزب ونقلت عنه أن الخطوة تجئ في إطار العمل المؤسسي مؤكدا أن الامام الصادق المهدي بنى مؤسسات راسخة وقادرة تنظيميا للقيام بدورها.

وأكد برمة قوة ووحدة عضوية حزب الأمة وتماسكها وتطبيقها لرؤية الامام الصادق المهدي عبر المؤسسية مشيرا إلى جديتهم في قيام المؤتمر العام للحزب قريبا.

وقال إنه سيتم أولا التأكيد على قيام المؤتمرات القاعدية بدءا من الاداريات ثم المحليات ثم الولايات فالتصعيد للمؤتمر العام وايضا التصعيد من الكليات المختلفة مؤكدا أن المؤتمر العام سيؤمه من يمثلون قواعدهم فعليا.

وبشأن أمامه الانصار قال برمة إن الأمين العام الحالي لهيئة شؤون الأنصار عبد المحمود ابو سيخلف المهدي على امامة الانصار لحين أيضا قيام المؤتمر.

وكان المهدي يجمع بين رئاسة الحزب وأمامة طائفة الأنصار وهي الذراع الديني حزب الأمة.