الصفحة الأساسية | الأخبار    الثلاثاء 8 كانون الأول (ديسمبر) 2020

البرهان يتسلم رسالة من الرئيس الإريتري حول تطورات الأوضاع في إثيوبيا

JPEG - 59.1 كيلوبايت
البرهان استقبل الرئيس الاريتري في الخرطوم .. السبت 14 سبتمبر 2019

الخرطوم 8 ديسمبر 2020 – سلم وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح رسالة خطية من رئيس بلاده أسياس أفورقي، إلى رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان تتعلق بتطورات الأوضاع في إثيوبيا.

وقالت وزارة الإعلام الإريترية، في بيان الثلاثاء، إن وفداً ضم مستشار الرئيس يماني قبراب ووزير الخارجية صالح عثمان، سلم "رسالة من الرئيس أسياس أفورقي إلى رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان".

وأشارت إلى أن الرسالة ركزت على "على تطورات الأوضاع الحالية في إثيوبيا وتداعياتها على السلام والاستقرار الإقليميين".

وتتحدث السُّلطات الإثيوبية عن بسط سيطرتها على "ميكلي"عاصمة إقليم التقراي، كما أعلنت عن إنهاء العمليات العسكرية التي بدأت بشنها على جبهة تحرير الإقليم في الرابع من نوفمبر الفائت.

وقال القصر الرئاسي في الخرطوم إن الرسالة الخطية التي تسلمها البرهان من وزير الخارجية الإرتيري "تتعلق بالعلاقات الثنائية وسبل دعمها وتطويرها في كافة المجالات".

وأفاد القصر الرئاسي، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، بأن اللقاء الذي جمع بين الوفد الإرتيري والبرهان أكد "أهمية تعزيز التعاون المشترك ودفع العلاقات بين السودان وأريتريا إلى آفاق أرحب بما يحقق تطلعات وآمال شعبي البلدين".

وأشار بيان ثانٍ، صادر من القصر الرئاسي، إلى أن نائب رئيس السيادة الفريق أول محمد حمدان حميدتي التقي أيضًا بالوفد الإريتري، دون ذكر تفاصيل إضافية باستثناء مناقشة أهمية تعزيز التعاون المشترك.