الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 27 كانون الأول (ديسمبر) 2020

ترتيبات لزراعة مليون فدان في أكبر مشروع مروي بالسودان

الخرطوم 27 ديسمبر 2020 - أعلنت وزارة الري عن ضخ 36 مليون متر مكعب يوميًا، لزراعة مليون و200 ألف فدان، في مشروع الجزيرة، خلال موسم الشتاء.

JPEG - 25.9 كيلوبايت
قناة ري في مشروع الجزيرة بأواسط السودان

وتعمل الحكومة على إجراء إصلاحات على مشروع الجزيرة، الذي يُعد أكبر مشروع مروي في البلاد، وذلك بعد التخريب الذي طله في ظل النظام السابق.

وقال مدير مركز البحوث الهيدرلوكية في وزارة الري، بروفيسور أبو عبيدة أبو بكر، في تصريح صحفي، الأحد: "إن معدل ضخ المياه في الترع الرئيسية في مشروع الجزيرة وصل هذه الأيام إلى 36 مليون متر مكعب".

وأشار إلى أن هذه المياه تكفي لري مليون و200 ألف فدان، موضحا أن ضخ المياه عادة "يتم بشكل تدريجي ويتصاعد من الأقل إلى الأزيد".

وأفاد المسؤول بأن عدم التزام المزراعين بالخطة الموضعة لزراعة المحاصيل، يُؤثر على جدولة الري، الأمر الذي يسبب عطش في بعض المساحات المزروعة بمشروع الجزيرة.

ويشتكي مسؤولون في مشروع الجزيرة من عدم التزام البعض بجدولة الري، حيث يعملون على الحصول على المياه من الترع بطرق غير صحيحة.

وقال المسؤول إن عدم وجود حُراس على الترع الرئيسية أدي إلى "خلل في بعض قنوات الري، مما خلق فوضى في إدارة عملية الري".

وكشف أبو بكر عن توسع الرقعة الزراعية في المشروع إلى مليوني و120 إلف فدان، يقوم بزراعتها 120 ألف مزارع.

وأعلن المسؤول عن خطة لصيانة قنوات الري بصورة دائمة، بدلا عن الصيانة التي كانت تُجري في فترة الصيف فقط.

وتعمل حكومة الانتقال على توسيع المساحات المزروعة في السودان، لإحياء قطاع الزراعة حتى يُساهم في الدخل القومي بصورة كبيرة.