الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 28 أيار (مايو) 2012

كارتر : البشير تعهد بانسحاب وشيك من ابيى

الخرطوم 28 مايو 2012 — نشط الرئيس الامريكي الاسبق عضو لجنة الحكماء جيمي كارتر فى مساع جدية لتسوية خلافات السودان ودولة الجنوب وابتدر مساء امس اجتماعاته فى الخرطوم برفقة الاخضر الابراهيمى بلقاء الرئيس السودانى عمر البشير وكشف كارتر عن تلقيه وعدا من الرئيس السودانى عمر البشير بتنفيذ الانسحاب من منطقة ابيي خلال فترة وجيزة.

وقال كارتر في مؤتمر صحفي عقد امس في الخرطوم عقب لقاء الرئيس البشير إن الاخير "قال لنا انه ابلغ المفاوضون (الوفد السوداني) انه على استعداد لسحب قواته من منطقة ابيي ونحن نعتقد ان هذه خطوة كبيرة إلى الامام"

وناشد كارتر في مؤتمر صحافي بالخرطوم عقب لقائه البشير القيادة السودانية التحلي بروح القيادة الذي تميزت بها ابان تسهيلها لعملية الاستفتاء التي مكنت الجنوب من اغلان استقلاله مؤكدا انه لاخيار بين الدولتين سوي التعاون والجوار الآمن وزاد " انعدام الثقة على الشريط الحدودي عزز تفاقم الازمة ".

وانتقد كارتر العقوبات المفروضة على الدول النامية وقال انها دائما تخطئ الهدف ويتضرر منها المواطنين البسطاء وقال انه التقى البشير وتحدث معه عن القضايا السودانية كما استمع لملاحظاته الجديرة بالاهتمام وقال ان لجنة الحكماء يشجعون استئناف المفاوضات على كافة الاصعدة بعد ان عبروا عن قلقهم لتوتر القائم بين البلدين .

ونوه كارتر الى ان زيارته للخرطوم تأتي ضمن جولة تشمل جوبا واديس ابابا خلال الاسابيع المقبلة لتشجيعها ايضا على المضي قدما في العملية السلمية.

ويقود كارتر وفد يضم تسعة افراد ينتمون الي مجموعة الحكماء الدولية التي شكلها رئيس جنوب افريقيا الاسبق نلسون مانديلا..

واضاف كارتر ان المجموعة ستواصل زيارتها للخرطوم لمزيد من التشاور حول هذه القضايا ،معربا عن شكره وتقديره للتفهم الذي ابداه البشير تجاه دوره المجموعة

ووصل وفد الحكماء الي الخرطوم قادما من العاصمة المصرية القاهرة بعد في مراقبة انتخابات الرئاسة المصرية.

وكان كارتر شارك فى مراقبة عملية استفتاء جنوب السودان التي قادت الي الانفصال العام المنصرم.