الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 11 حزيران (يونيو) 2012

السودان يطلب خفض بعثة يوناميد في دارفور

الخرطوم 11 يونيو 201 — جددت الحكومة السودانية دعوتها لتقليص حجم البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة بدارفور "يوناميد" بما يتوافق وتقدم الأوضاع الأمنية والأنسانية بالإقليم.

وطالب وكيل وزارة الخارجية؛ رحمة الله محمد عثمان، خلال لقاء وفد بريطاني تقوده السفيرة كاترينا ميس المسؤولة بالبعثة الدائمة لبريطانيا بالأمم المتحدة، بضرورة توجيه موارد البعثة الأممية لتعزيز التنمية وبناء القدرات والبنى التحتية بالإقليم. وشدد على أهمية تصميم برامج إنعاش مبكر للحفاظ على حالة الاستقرار الراهنة.

و قالت كاترينا إن زيارتهم للسودان تشمل زيارة دارفور للوقوف على الخطوات الخاصة بتقليص قوة اليوناميد، مشيراً إلى أن زيارتهم للإقليم تشمل كلاً من شمال وجنوب وغرب دارفور.

وسبق للخرطوم ان طالبت مجلس الامن غير مرة بخفض بعثة الاتحاد الافريقيى والامم المتحدة فى الاقليم بعد استقرار الاوضاع الامنية فى الاقليم.

وكانت لجنة ثلاثية من الامم المتحدة والاتحاد الافريقي والسودان قد ناقشت الامر في نهاية مارس الماضي إلا ان دولا غربية اعضاء في مجلس الامن تتخوف من ان يؤدي ذلك إلى اثرة غضب ناشطي حقوق الانسان في بلدانهم.