الصفحة الأساسية | الأخبار    الجمعة 11 كانون الثاني (يناير) 2013

الجيش السوداني يشكل فرقة حديثة لحماية منشآت النفط بجنوب كردفان

الخرطوم 11 يناير 2013 - تفقد وزير الدفاع السوداني عبدالرحيم حسين صباح أمس الخميس فرقة حديثة للجيش تم انشاؤها بالقطاع الغربي لولاية جنوب كردفان مكلفة بحماية المنشآت البترولية في الولاية.

ويقود الفرقة اللواء كمال عبد المعروف الذي قاد فرقة للجيش السوداني لصد قوات جيش جنوب السودان بعد دخولها منطقة هجليج النفطية في ابريل من العام الماضي.

ووقف وزير الدفاع الفريق أول عبدالرحيم محمد حسين على أوضاع الفرقة 22 مشاة التي أنشئت حديثاً بمدينتي بليلة وبابنوسة، وكان في استقباله بمطار بليلة والي جنوب كردفان أحمد هارون وأعضاء حكومته، بجانب قائد الفرقة.

كما وقف الوزير والوفد المرافق على الترتيبات المتعلقة باستكمال مطلوبات الفرقة 22 والأوضاع الأمنية ضمن نطاق مسؤوليتها.

وخاطب كل من وزير الدفاع ووالي جنوب كردفان قيادات الإدارة الأهلية الذين اجتمعوا برئاسة الفرقة 22.

وتفقد الوفد الأسلحة التي جمعتها لجان الفرقة من المواطنين مثمنين الجهود التي ظلت تضطلع بها قادة الفرقة 22 من أجل إرساء دعائم الأمن والاستقرار بنطاق مسؤوليتها التي تشمل أيضاً حماية شركات البترول التي يقع معظمها بالمنطقة.

وأصبحت ولاية جنوب كردفان أولى الولايات المنتجة للنفط السوداني بعد انفصال جنوب السودان ويقاتل الجيش السوداني في الجزء الجنوبي من الولاية الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال حركة العدل والمساواة .