الصفحة الأساسية | الأخبار    الخميس 21 شباط (فبراير) 2013

مؤسس مستشفي جعفر بن عوف : توقيعات الأطباء لنقل المستشفى "مزورة"

الخرطوم 21 فبراير 2013 قال مؤسس مستشفى علاج الأطفال د. جعفر ابن عوف إن توقيعات الأطباء الخاصة بـتحويل خدمات المستشفى لمستشفيات أخرى تم تزويرها باعتبار أنها توقيعات اخذت لأجل الاجتماع الخاص بمناقشة القرار وليس الموافقة على نقل المستشفى.

JPEG - 27 كيلوبايت
صورة يظهر فيها عدد من العاملين فيه والناشطين يقفون امام مدخل مستشفى جعفر بن عوف احتجاجا على تحويل مبنى المستشفى إلى اطراف العاصمةفي يوم 16 فبراير 2013

وأضاف ابن عوف لبرنامج المحطة الوسطى الذي بثته قناة الشروق الفضائية ليل الثلاثاء، أن والي الخرطوم طلب توقيعات لعدد عشرة أطباء رافضين لقرار تحويل المستشفى، مبيناً أنه أمده بـ(21) توقيعاً.

وقال إن والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر أحال الأمر لوزير الصحة الولائي الذي طالب اعتذاراً من الأطباء الموقعين.وعزا ابن عوف التدهور في خدمات المستشفى لما اسماه بـ"سوء الإدارة"، وأضاف: "لا يمكن لأقسام أطفال حديثة بالأطراف أن تصل لمستوى علاجي كمستشفى جعفر ابن عوف".

و قد شارك في الوقفة عدد كبير من الأطباء والعاملين بالمهن الصحية والمرضى وجمع غفير من المواطنين عبروا عن رفضهم القاطع لإغلاق المستشفى او تحويله الى موقع اخر .

وشهدت الوقفة الاحتجاجية مناوشات بين الشرطة وبعض المتظاهرون استخدم فيها أفراد الشرطة (العصي) إلا أن المتظاهرين انتظموا في وقفتهم الإحتجاجية بعد تعطل المرور بشارع الحوادث أمام مستشفى جعفر بن عوف وامتدت الوقفة زهاء الثلاث ساعات.

ويعتبر المستشفى من أكبر المستشفيات الحكومية للأطفال في السودان وانشيء بمبادرة من دكتور جعفر بن عوف في عام 1979 وافتتح المبنى الجديد للمستشفى في مايو 2002م.

(ST)