الصفحة الأساسية | الأخبار    الاثنين 6 كانون الأول (ديسمبر) 2010

أمريكا تؤكد ان التسجيل لاستفتاء جنوب السودان يسير بصورة حسنة

الخرطوم في 6 ديسمبر 2010 — أكد المندوب الأميركي للاستفتاء على تقرير مصير جنوب السودان أن عمليات تسجيل الناخبين بالجنوب تسير بصورة جيدة في الوقت الذي أكدت فيه مفوضية الاستفتاء أن نحو مليوني شخص سجلوا أسماءهم بمراكز تسجيل الناخبين بالجنوب .

وقال السفير ليمان برينستون عقب لقائه برئيس مفوضية الاستفتاء محمد إبراهيم خليل في الخرطوم، إنه لا يوجد ما يعترض عمليات التسجيل في الولايات الجنوبية عدا ولاية جونقلي التى أشار إلى أن استمرار هطول الأمطار فيها أعاق عمليات التسجيل في بعض مناطقها .

من جهة أخرى قال المسؤول الإعلامي لمفوضية الاستفتاء جورج مكير إن عدد الناخبين الذين سجلوا أسماءهم بالولايات الجنوبية بلغ نحو مليوني شخص .

كما أكد مكير أن عدد الذين سجلوا أسماءهم بمراكز الاستفتاء في الشمال بلغ نحو 91 ألفا، في تصريح له للتلفزيون السوداني .

ونص اتفاق السلام الموقع بين الشمال و الجنوب فى يناير 2005 على اجراء استفتاء فى يناير المقبل ليقرر الجنوبيون بموجبه البقاء مع الشمال فى دولة واحدة او الانفصال و تكوين دولتهم المستقلة . .

وكانت مفوضية الاستفتاء مددت في وقت سابق تسجيل الناخبين أسبوعا حتى 8 ديسمبر/كانون الأول الجاري في الاستفتاء الذي سيقرر فيه الجنوبيون ما إذا كان إقليمهم سيبقى متحدا مع السودان أو يستقل، وفق ما نصت عليه اتفاقية السلام الموقعة بين الشمال والجنوب عام 2005

وقدرت المفوضية أن عدد المؤهلين للتصويت في الاستفتاء من الجنوبيين يصل إلى نحو 5.5 ملايين شخص بينهم 500 ألف في الشمال ومثلهم خارج البلاد