الصفحة الأساسية | الأخبار    السبت 28 حزيران (يونيو) 2014

"الشعبية" تعلن تنفيذ هجوم على العتمور وقصف كادقلي

الخرطوم 28 يونيو 2014 ـ قال المتحدث باسم الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال، إن الجيش الشعبي شن، السبت، هجوما "عنيفا" على قوات الحكومة السودانية داخل منطقة العتمور شرقي كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان، بجانب قصف مواقع عسكرية داخل كادقلى والحمرة ودلدكو.

JPEG - 46.2 كيلوبايت
مقاتل للحركة الشعبية ـ شمال في منطقة جبال النوبة

ولم يصدر ما يفيد من الجيش السوداني ما يفيد بوقوع الهجوم على العتمور أو قصف كادقلي من عدمه.

وكان الجيش السوداني أعلن السيطرة على منطقة العتمور في 6 يونيو الحالي، واعتبرها في بيان رسمي، قاعدة عسكرية وبوابة متقدمة لكاودا معقل الحركة الشعبية بالمنطقة.

وأعلن المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية العقيد الصوارمي خالد سعد أن الجيش تصدى في التاسع من يونيو الحالي "لهجوم من متمردي الحركة الشعبية على منطقة العتمور بولاية جنوب كردفان".

وقال المتحدث باسم الحركة الشعبية والجيش الشعبى لتحرير السودان- شمال، ارنو نقوتلو لودي، إن قوات الجبهة الثورية السودانية من الجيش الشعبي شنت هجوما عنيفا ضد قوات الحكومة داخل منطقة العتمور شرقي مدينة كادقلي.

وأضاف أرنو أن القوات الحكومية تكبدت خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات العسكرية، بلغت 15 قتيلا وعدد كبير من الجرحى، وتدمير دبابة تى-55، و6 سيارات من بينها عربة محملة بمدفع رباعي واخرى بمدفع زو-23مم.

وأفاد المتحدث في تعميم، السبت، ـ تلقت "سودان تربيون" نسخة منه ـ أن وحدة المدفعية قصفت أيضا مواقع عسكرية داخل مدينة كادقلي والحمرة ودلدكو.

وأقر بسقوط 3 من قوات الحركة الشعبية وجرح 7 آخرين، وأكد عزم الجيش الشعبي إبعاد القوات الحكومية من العتمور إلى داخل مدينة كادقلي.